flag

التقرير السنوي لسنة 2007

مقـــــــــــــدمة :-
يحتل قطاع التعدين أهمية كبرى في اليمن نظراً للتنوع الكبير في الموارد والثروات المعدنية التي سعت الهيئة وتسعى لدراستها والتعريف بها واستخداماتها وخصوصاً المواد الصناعية والإنشائية التي تم التركيز الأكبر عليها خلال السنوات الأخيرة نظراً للإقبال الكبير من المستثمرين والشركات الأجنبية على دراستها واستغلالها ، وقد أثمرت الدراسات التي قامت بها الهيئة خصوصاً في مجال خامات صناعة الاسمنت على منح العديد من التراخيص لإقامة العديد من المصانع في مناطق مختلفة من الجمهورية ، هذا بالإضافة الى تبني مشاريع الدراسات المعدنية والجيوبيئية وأعمال التخريط الجيولوجي والغرضي والعديد من النشاطات المرتبطة بمهام الهيئة والتي يستعرضها هذا التقرير السنوي بشكل شبه تفصيلي .
إن قطاع التعدين في اليمن يمكن أن يسهم بالتنمية الاجتماعية والاقتصادية المتكاملة إذا ما تم الاهتمام به على الوجه الأكمل ، وإذا ما تم تذليل الصعوبات التي تقف أمام مساهمته الإسهام الأمثل في دعم الاقتصاد الوطني ، ولن يتأتى ذلك إلا من خلال تضافر جهود الجميع سواء الجهات الحكومية المعنية والسلطات المحلية و المستثمرين والقطاع الخاص العامل في هذا القطاع وكذا تعاون المواطنين أنفسهم من أبناء المناطق التي تتواجد فيها التمعدنات .
نتمنى أن ينال ما سنستعرضه في هذا التقرير استحسان المهتمين بهذا القطاع .
كلمة شكر نسجلها للقيادة السياسية ممثلة بفخامة رئيس الجمهورية – حفظه الله ولرئيس الحكومة ومعالي وزير النفط والمعادن وكافة الجهات المعنية في الدولة التي تقدم العون والدعم للهيئة والعاملين فيها باعتبارها الجهة المعنية بتطوير قطاع التعدين والدفع به الى الأمام ، وشكر خاص لكافة العاملين في الهيئة الذين يسهموا في انجاز أعمالهم بالقليل من الإمكانيات المالية والفنية والكثير من الجهد التي يستحق التقدير .

والله الموفق ،،،

د. إسماعيل ناصر الجند
رئيس مجلس إدارة الهيئة


عن الهيئة التقارير السنوية التقرير السنوي لسنة 2007