flag

المشاركة في أعمال المؤتمر العالمي الأول للطاقة في جمهورية أثيوبيا

بناءاً على اختيار الجانب الألماني ( BGR ) لي في تمثيل الهيئة واليمن في المؤتمر المذكور أعلاه وبناء على موافقتكم على ذلك وتسهيل مهمة سفري فإني أود أن أورد لكم في هذا التقرير أهم النشاطات والفعاليات التي تمت خلال فترة انعقاد المؤتمر والذي تم خلال الفترة من 24 / نوفمبر / 2006م وحتى 4 / ديسمبر / 2006م. 

أولاً:- الرحلات الحقلية
شاركنا في كل الرحلات التي نظمها المؤتمر وذلك في الفترة من 24 / نوفمبر وحتى 27 / نوفمبر / 2006م وقد اشتمل برنامج الرحلات الحقلية على زيارة العديد من المناطق ذات الأهمية مــــن وجهـة نظـر الطــاقة الجيوحرارية ولعل أهمهــا النطـاق الشـرقي لمنطقــة الصــدع ( Rift Valley  ) إلى الحدود القريبة من منطقة عفار.
تم في أثناء هذه الرحلة مناقشة الأهمية التي يكتسبها كل حقل جيوحراري مع الربط الوثيق مع التاريخ الجيولوجي للنطاقات البركانية الحديثة.
قمنا بزيارة أول مفاعل للطاقة الجيوحرارية  والبالغة قدرته بحدود 7 ميجاوات وقد أعطيت لنا فكرة متكاملة حول مراحل إنشائه وطريقة تجريبه وتشغيله لاحقاً ولعل الملفت للنظر أن النطاق الجيولوجي في هذا الموقع مشابه تماماً لنطاق منطقة الليسي لاسيما من الناحية التركيبية وأنواع الصخور.

ثانياً:- فترة انعقاد المؤتمر
عقب إتمام العمل الحقلي عدنا إلى أديس بابا حيث تم عقد الجلسات العلمية كما يلي:-
1-  شارك في أعمال هذا المؤتمر أكثر من 150 باحث في مجال الطاقة الجيوحرارية من أهم البلدان ذات العلاقة إبتداءاً من الولايات المتحدة مروراً بألمانيا وفرنسا وأيسلند وانتهاء بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.
2- تم تقديم ما يقرب من 160 بحث علمي شملت جميعها مجالات البحث عن مصادر الطاقة الجيوحرارية, تقنية الطاقة الجيوحرارية, تحويل هذه المصادر إلى كهرباء بالإضافة إلى الاستفادة منها في مجالات شتى لعل أهمها السياحة العلاجية وإنتاج بعض المواد الكيميائية ذات الأهمية الاقتصادية.
3- قدمت ورقة علمية ترأس الجلسة فيها البروفسور Lund من ولاية أوريجون في الولايات المتحدة الأمريكية وهو الرئيس الحالي لاتحاد الطاقة العالمي.
4- تمت الإشادة بهذه الورقة من قبل رئيس الجلسة ومن جميع المشاركين.
5- بذلت وزميلي الأخ م/ نوري جمال جهداً متميزاً للتعريف باليمن وبمصادره وبحاجتنا إلى الدعم في هذه الأمور وفي مجال التدريب أيضاً وذلك مع معظم الوفود المشاركة ومن أهمهم الفرنسيين, الأمريكيين, الآيسلنديين وغيرهم.    
6- أعطيت لنا وعود بإنجاح مشروعنا في ذمار وما يجاورها كما قدمت لنا أيضاً وعود بتدريب كوادرنا.
أخبار و ندوات الهيئة النــــدوات و الــــورش و دورات تدريــــب المشاركة في أعمال المؤتمر العالمي الأول للطاقة في جمهورية أثيوبيا