اخر اخبار الهيئة

quality_assurance_project

 مشروع تحديث المختبرات المركزية وضبط الجودة

نبذه عن المشروع:

اهتمت هيئة المساحة الجيولوجية اليمنية بالمختبرات المركزية بتطبيق نظام الجودة الإيزو 17025 من خلال المشاركة في نظام الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمشروع تطبيق نظام الايزو في المخابر لدول جنوب غرب آسيا وقد تم اختيار مختبرات هيئة المساحة الجيولوجية من ضمن هذه المختبرات .

ولما لهذا النظام من أهمية قصوى في تعزيز كفاءة المختبرات والاعتراف به وطنياً وعالمياً وكسب ثقة الشركات العالمية العاملة في اليمن لإجراء تحاليلها في مختبراتنا الوطنية تم البدء بتطبيق هذا النظام من خلال الإمكانيات المتوفرة لدينا ولهذا النظام متطلبين أساسين لتطليق النظام منها المتطلبات الإدارية والمتطلبات الفنية في مجال المتطلبات الإدارية نسعى إلى تطبيقها في مشروعنا هذا بداية بضبط الوثائق ، أنواع التوثيق ، وضبط وثائق الجودة ، وتوثيق نتائج الإعمال ألمخبريه ، كتابة الإجراءات العامة لكل الإعمال داخل المختبرات وتجهيز كتيبات للتجهيزات والمواد وطرائق العمل والعاملين والسلامة البيئية والقوانين والتشريعات  وقد حاولنا الاستفادة من البرنامج مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية فى تدريب عدد من الكوادر فى مختبراتنا من خلال التدريب على نظام ألجوده.

أما بالنسبة للمتطلبات الفنية فهي مرتبطة بتحديث الأجهزة وتدريب الكادر وسنعمل على تنفيذ هذا الجزء عند توفر الإمكانيات وتحديث المختبرات وقد استطعنا الحصول على بعض الاجهزه خلال السنوات الماضية من ميزانية الهيئة وبحسب الامكانية لدي الهيئة وكذا من خلال مساعده الوزارة في شراء جهازين. .

أن التعاقد مع شركة عالمية في مجال التقييم وحصول المختبرات على شهادة الايزوا من اجل الاستمرارية والمنافسة وكسب الثقة بعمل المختبرات محليا ودولياً.

وقد تم وضع مشروع إنشاء المختبرات المركزية والذي سيتم توفير أحدث الأجهزة العلمية والمعدات التي تقدم الخدمات العلمية للباحثين في قطاع النفط والمعادن والغاز و المياة والبيئة الذي تم رفعه فى الهيئة الخمسية القادمة لوزارة التخطيط والتركيز على جانب التأهيل والتدريب للكادر الفني المتخصص حتى يصبح قادراً على التعامل مع هذه الأجهزة الحديثة في المشروع .

كما سيودى الأخذ بنظام الجودة في المختبرات إلى الأتي:-

1- الاهتمام بالفرد ماديا ومعنويا

2- الاهتمام بالبحوث العلمية

3- الاهتمام بالتدريب والتنمية البشرية

4- تحقيق الرياده التقنية

5- تشجيع العمل الجماعي والابتكار

6- القدره علي التميز و المنافسة والإستمرارية

مبررات المشروع 

1- يعتبر المشروع سيادي ومهم لوزارة النفط والمعادن وكل الوحدات التابعة لها .

2- يخدم المشروع كل الجهات ذات العلاقة ( المعادن – النفط – الغاز – البيئة    – المياه ).

3- يخدم المشروع الجهات البحثية والجامعات اليمنية .

4- تقديم خدمة التحاليل للمستثمرين في المجالات ( المعدنية – الغازية – النفطية ).

5- توفير المبالغ والأموال التي تصرف لتحليل العينات في الخارج وتوفير المناخ العلمي وتوحيد الجهود والإمكانيات في صرح علمي موحد يخدم كافة الجهات في اليمن .

الأهداف :

1- البحث عن دعم للمختبرات المركزية الحديثة محلياً ودولياً .

2- المساهمة في إنشاء المختبرات المركزية  الحديثة وفق الموصفات العالمية لخدمة كل الجهات ذات العلاقة ( المعادن – النفط – الغاز – البيئة    – المياه  - المراكز البحثية - الجامعات اليمنية ).

3- توثيق وإخراج نتائج مقبولة وموثوق بها ومعتمدة.

4- الدقة في النتائج لغرض عرضها للمستثمرين وتسويقها .

5- تطوير وتنمية المهارات والقدرات البشرية العاملة في المختبرات المركزية وذلك من اجل الحصول على شهادة الايزو الدولية ISO لكسب ثقة الشركات المستثمرة

6- الاعتراف المحلي والإقليمي نتائج للتحاليل التي يقوم بها المختبرات المركزية والحفاظ على الأجهزة والحفاظ على الكوادر من التسرب .

7- إعداد التقارير الخاصة بتطبيق نظام الجودة كل ثلاثة أشهر وإرساله إلى الوكالة الدولية للطاقة الذرية .

8- تنفيذ ملاحظات الخبير من الوكالة الدولية للطاقة الذرية والذي قام بزيارة للمختبرات لمعرفة مأتم انجازه من خطوات تطبيق نظام الجودة في المختبرات .

9- عقد الاتفاقيات مع المختبرات المحلية لغرض الاعتراف المتبادل  الداخلي من خلال الاشتراك في برامج مقارنة داخلية .

10- إرسال عينات لتحليلها في مختبرات صنعاء وعدن ومختبرات محلية لغرض تحضير عينات عياريه محلية .

11- إدخال الاجهزه الجديدة في نظام الجودة من خلال إيجاد الاستندرات المطلوبة.

12- التعريف بالمختبرات المركزية وعمل الدعاية اللازمة للمختبرات.

13- متابعة تحديث المختبرات المركزية بالأجهزة الحديثة بالتعاون مع وزارة النفط والمعادن ووزارة التخطيط والتعاون الدولي والشركات التعدينية والنفطية العاملة في اليمن.

14- الترويج لدراسة المشروع الألماني BGRلإنشاء المختبرات المركزية بين الجهات ذات العلاقة .